الأحد، 11 مايو، 2008

الصومال

على ذمة الراوي
عندما نقول الصومال
يتبادر إلى الذهن مباشرة تلك الأرض القافرة
وذلك الجو الملبد بغيوم الجفاف
وأولئك البشر المحاطين بالمجاعة والفقر
ولكن إذا أدركنا أن كل ذلك من صنع البشر
ولو نظرنا بتمعّن لوجدنا أن حقيقة الصومال ليس كما يصورها لنا العالم

هذه مناظر من مدينة عِرجابوه بالصومال





































هناك 10 تعليقات:

Ahmed Al-Sabbagh يقول...

رائع جدا جدا

صور رائعة سبحان الله

الصومال الفقيرة الغنية

تحياتى
احمد

بحبك يامصر يقول...

طبيعه ساحره

EmY يقول...

انا اول ما كنت اسمع الصومال كنت اجوع

عمري ما حاولت اشوف صور ابدآ للصومال بس طلعت جميله بجد

ممكن اروح ازورها بس اخد معايا ساندوتشات

تحياتي يا قمر

رئيس جمهوريه نفسى يقول...

سبحان الله بجد طبيعه وخضره اكثر من رائعه

بنوتة من وسط البلد يقول...

تسلم ادييييكي
الموضوع جميل ومبهر
لانه عملنا حالة اسمها فى علوم التنمية البشرية
paradigm Shift

يعنى بلغة القهاوى .. قلبتى الطرابيزة وكرسى الكلوب :)

وذلك للزلزال الذى حدث للموروث الثقافى الى احنا عارفينه عن الصومال .. وعمر ما حد فينا حاول يشوف غير كده

تحيياتى

soska يقول...

اصحابي اللي وحشوني اوي

اسفه على التأخير لكن البلوج دايما منور بيكم

Zika يقول...

صور رائعه بجد جدا جدا جدا
معقول هي دي الصومال اللي مفهاش ولا ميه ولا اكل ولا اي حاجه في اي حاجه
سبحان الله
علي كده بقي الواحد ممكن يروح الصومال بس يعمل حسابه
في كام زازة ميه وكام سندوتش :D
تحياتي

DamnGirl يقول...

انو اكيد افريقا بلد روعة وكمان طبيعة ساحرة وهالشيء مشهورة فيه

بس المشكل مو الهم لانها محتلة من الاجانب

فمشان هيك اهلها مش مستمتعين بيها

بس كطبيعة شيء اروع من الرائع

soska يقول...

zika

أهلا بيك و منور

soska يقول...

damngirl
أهلا بيكي افريقيا فعلا جميلا جدا و فيها مناظر خلابه

من أنا

صورتي
واحدة بتموت في ارض مصر و حاسب اللي يتهور يتعور